حلولي https://www.facebook.com/hlo1y https://twitter.com/hlo1y https://www.youtube.com/user/v518v https://plus.google.com/+v518v

تابعنا على :

f tw +G yt vk

KHALED ALMILBE




مدون ومطور قوالب بلوجر
My E-mail : ###
My Phone No. : #%^$#
My Website : www.k2d.us

بـيـن الهدى و الضلال !!

كن للخير داعيا

مشرف

المزيد

ليست هناك تعليقات

تم النشر فى قسم

تم النشر منذ

تحميل ...

إن من أعظم دواعي الضلال وأسباب الهلاك اتباع الهوى ، فإنه يهوي بصاحبه إلى المهالك حتى يورده النار .

ومتبع الهوى لا بد أن يضل ، سواء عن علم أو عن جهل، فإنه كثيراً ما يترك العلم اتباعاً لهواه، ولا بد أن يظلم إما بالقول أو بالفعل، لأن هواه قد
أعماه .

ولهذا حذر السلف عن مجالسة من هذه صفته

قال أبو قلابة : " لا تجالسوا أهل الأهواء، ولا تجادلوهم، فإني لا آمن أن يغمسوكم في ضلالتهم أو يلبسوا عليكم ما تعرفون " .

وقال أيضا: "لا تجالسوا أهل الأهواء فإنكم إن لم تدخلوا فيما دخلوا فيه لبسوا عليكم ما تعرفون " . يعني أن مجلس صاحب الهوى لا يسلم من الشر . فإما أن يتابع صاحب الهوى على هواه وباطله، أو يدخل عليه شبهة في دينه الذي يعرف أنه حق .

وقال ابن عباس : " لا تجالس أهل الأهواء فإن مجالستهم ممرضة للقلوب " .

وقال ابراهيم النخعي : " لا تجالسوا أهل الأهواء فإن مجالستهم تذهب بنور الإيمان من القلوب، وتسلب محاسن 

مشاركة الموضوع

انسخ كود الشكل الذى تريده وضعه فى تعليق
اذا كنت لا تملك حساب على بلوجر قم بإختيار التعليق باسم " مجهول "
تعليقات بلوجر
تعليقات الفيس بوك

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مساحة إعلانية متجاوبة

مواضيع مميزة

التعليقات

إحصائيات المدونة

  • عدد المواضيع :

  • عدد التعليقات :

  • عدد المشاهدات :

المتابعون

اشترك ليصلك كل جديد

  • الإشعارات
  • من نحن

  • اتصل بنا

  • ×

ادخل الاسم (إختيارى)

ادخل البريد الإلكترونى (مطلوب)

ادخل الرسالة (مطلوب)